عاجل

عاجل

حمامات شواطئ نهر السين الباريسية تتحول إلى فعاليات متنوعة

تقرأ الآن:

حمامات شواطئ نهر السين الباريسية تتحول إلى فعاليات متنوعة

حجم النص Aa Aa

مع اشتداد موجة الحر في العاصمة الفرنسية، أصبحت فعاليات شواطئ
باريس، حدثا أساسيا للسكان وللسواح، الراغبين بالاستمتاع بهذه الأيام الباريسية المشمسة مباشرة وسط المدينة، حيث توضع شواطئ رملية على ضفاف نهر السين، وعلى طول قناة فيليت
. هنا تجد كل ما تحتاجه لقضاء بضع ساعات في الشمس، وعلى الرمال الحقيقية . كل شيء مجانا على الرغم من أن السباحة في نهر السين ممنوع منعا باتا.

​​برتراند ديلانو عمدة باريس اعتبر أن منح الجميع فرصا لأخذ الحمامات الشمسية بالمجانا يتناسب مع ظروف الأزمة الاقتصادية التي تمر بها فرنسا وأوروبا يوم واحد، مر فقط على فتح الشواطئ الباريسية ومع ذلك تجدها مليئة بالأفراد والعائلات والسياح، وذلك بفضل الطقس الجيد .

““قبل كل شيء، نأتي هنا لكي نستمتع بحرارة الشمس، وتغيير لون بشرتنا”

كنت أرغب في أن كون على شاطئ البحر ولكن، هنا لابأس أيضا، يمكنك” إلقاء نظرة على القوارب، وأن ترى الكثير من المارة، بنفس الوقت، مشهد قد يكون أكثر إثارة من شاطئ البحر”.

بلدية باريس ومنذ 12 عاما تخطط لكي تكون المدينة مزودة بوسائل ترفيه للجميع وليس فقط للمقتدرين من السكان والسياح . مراسل يورونيوز

“تستمر فعاليات الشواطئ الباريسية لمدة شهر آخر، وهي فعاليات لا تشمل الحمامات الشمسية، والاسترخاء فقط، ولكن أيضا المعارض والحفلات الموسيقية والأنشطة الرياضية. باختصار، كل ما تحتاجه لكي تشعر بعدم الندم لأنك لم تذهب إلى شاطئ البحر.