عاجل

عاجل

تعاون استخباراتي الماني أمريكي

تقرأ الآن:

تعاون استخباراتي الماني أمريكي

حجم النص Aa Aa

صحافيون ألمان كشفوا من خلال وثائق سرية من وكالة الاستخبارات الأمريكية، أن الاستخبارات الألمانية بقسميها الداخلي والخارجي إضافة إلى المكتب الفدرالي لحماية الدستور، استعملت برنامجا للتجسس لوكالة الأمن القومي الأمريكي وبالتعاون معها.وأظهرت الوثائق السرية أن المكتب الفدرالي لحماية الدستور كان مجهزا ببرنامج “إكس كي سكور“، الهادف إلى زيادة قدرته في دعم جهاز الاستخبارات الأمريكية، باعتبارهما يكافحان ما يسمى الارهاب بحسب ما جاء في الوثائق.
ويقول الناشط في حزب الخضر هانس كريستيان ستروبله:
“نسمع الآن أن قيادة وكالة الأمن القومي كانت تلتقي في المستشارية، وبعد ذلك يدعون أنهم لا يعرفون شيئا. هذا أمر سخيف”.
من جانبه يقول زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي سيغمار غابريال:
“إذا صح القول بأن رئيس وكالة الاستخبارات الألمانية حاول العمل ضد قوانين حماية المعطيات الالمانية فعليه أن يستقيل”.
كذلك تشير الوثائق إلى أن مهمة وكالة الاستخبارات الألمانية تتلخص في توجيه عمل الاستخبارات الداخلية على كيفية استعمال البرنامج، الذي يعمل على مراقبة الشبكة الرقمية ويرصد البيانات والمعلومات، بما فيها الاتصالات بشكل شامل، وبأثر رجعي.