عاجل

تقرأ الآن:

الحزن يخيم على الإحتفالات الدينية في غارثيا الإسبانية


إسبانيا

الحزن يخيم على الإحتفالات الدينية في غارثيا الإسبانية

في كاتدرائية سانتياغو، الإحتفالات الدينية مختلفة هذا العام، فالحزن خيم على المصلين والصلوات توالت ترحما على أرواح ضحايا حادث القطار الذي يعد الأسوا في اسبانيا، حادث أدى إلى مقتل العشرات وخلف صدمة عارمة في البلاد في يوم كان من المقرر أن يكون يوم احتفال بامتياز. موفدة قناة يورنيوز الى منطقة سانتياغو دي كومبوستيلا، فيليبا سواريش:” أنا أمام مبنى سيرزيا في سـانتياغو دي كومبوستيلا ، حيث نلاحظ الحزن، الذي يسيطر على العائلات التي جاءت إلى هذا المكان. حاولت الـتحدث إلى أسر وأصدقاء الضحايا، لكنهم في حالة صدمة تجعلنا نفكر في عدم إزعاجهم. جميعهم رفض التحدث ومن الصعب تجاوز هذه المحنة. معظمهم لا يستطيع رواية تفاصيل ما حدث، ولكن هؤلاء الناس بإمكانهم الإعتماد على موجة التضامن الهائلة، فقد وصل أمس المئات من الغاليسيين إلى المستشفيات للتبرع بالدم، وأعداد كبيرة في مستشفى سانتياغو دي كومبوستيلا المركزي، ما إضطر الإدارة لتـوجيههم إلى مستشفيات أخرى، إذ لم يستطع الأطباء التعامل مع الأعداد الكبيرة للمتبرعين.”
التقارير الأولية حول حادث انحراف عربات القطار السريع أشارت إلى فرضية السرعة المفرطة، حيث تجاوزت مئة وتسعين كيلومترا في الساعة في حين كان يجب أن لا تتجاوز الثمانين كيلومترا في الساعة .