عاجل

استبعد محاميو رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني اصدار المحكمة العليا قرارها بشان الاسئناف النهائي ضد ادانة موكلهم في قضية احتيال ضريبي خلال جلسة الثلاثاء بسبب عدد القضايا الكبير الذي تنظره المحكمة، فيما رجح خبراء أن يصدر القرار الخميس المقبل.
ومن شأن المحكمة إلغاء الحكم السابق بسجن برلسكوني ومنعه من شغل المناصب العامة لخمس سنوات أو تخفيف الحكم أو تثبيته، معارضون لرئيس الوزراء السابق رأوا في الاحتمال الاخير مشكلة أخرى.
جيانفرانكو ماشا احد المعارضين لبرلسكوني:
“نخشى من امر واحد، إنه في حال إدانة برلسكوني واصدار قرار بمنعه من شغل المناصب العامة فاننا قد نواجه مشكلة سياسية لان مجلس الشيوخ يجب ان يوافق على هذا الحظر”
وقد تمثل ادانة برلسكوني الذي يهيمن على الحياة السياسية الايطالية منذ أكثر من عقدين بفضل ائتلافه من يمين الوسط هزة قوية للحكومة الحالية ولموازين القوى السياسية على الساحة الايطالية.
موفد قناة يورونيوز إلى روما انريكو بونا:
“رغبة المحامين عن برلكسوني في إصدار الحكم في اقرب وقت، تتضح في عدم طلبهم ارجاء القضية. فالمحامون يراهنون على حكم لصالح موكلهم، وحتى نعرف إن كانت الامور ستسير كما يتوقعون فقد نضطر إلى الانتظار إلى يوم الخميس. وفي الوقت نفسه تبقى كل السيناريوهات مفتوحة”