عاجل

يوم حداد وطني أعلن في إيطاليا، غداة مقتل ثمانية وثلاثين شخصا خلال حادث سير تعرضت له حافلة للركاب في منطقة نابولي قبل يوم أمس الأحد، إضافة إلى إصابة آخرين بجروح بين الركاب الذين صدمت الحافلة سياراتهم، قبل أن تقع من أعلى الجسر الذي هوت منه. وتقول امرأة جريحة نجت من الحادث ان السائق لم يتمكن من السيطرة على الحافلة:
“أعتقد أن إحدى العجلات انفصلت عن موضعها، ثم اندلعت شرارات نارية داخل الحافلة التي لم تتوقف. كانت الحافلة مسرعة ولم تتوقف، وبعد ذلك سقطنا”.
وكانت الحافلة وصلت بسرعة كبيرة إلى منطقة منحدرة رغم الاشارات الكثيرة التي تدعو إلى تخفيف السرعة وصدمت السيارات التي كانت تسير أمامها فأحدثت اصطداما هائلا، قبل أن تقع على عمق نحو ثلاثين مترا تحت الجسر.
إلى ذلك فتحت النيابة العامة تحقيقا بشأن عمليات قتل غير متعمدة بعد الحاث، وأشارت مصادر اعلامية إلى أن التحقيق لن يقتصر على المسؤولية المحتملة لسائق الحافلة بل سيشمل حالة الحافلة ونوعية حواجز الحماية التي اصطدمت بها.