عاجل

يبدو أن أعمالَ العنف التي تشهدها يوميا العاصمة الافغانية كابل، جعلت أعدادا الضحايا من المدنيين يرتفع بشكل ملحوظ. تقرير لبعثة الامم المتحدة في افغانستان أكد أن عدد ضحايا النزاع ارتفع خلال النصفِ الأولِ من العامِ الجاري بنسبة ثلاثة وعشرين في المئة مقارنة مع الفترة ذاتِها من العامِ الماضي. مديرة البعثة جوجيت غانيون:” العواملُ الرئيسية التي أدت إلى إرتفاع الضحايا المدنيين هي كالآتي: استخدام العبوات الناسفة من طرف العناصر المناهضة للحكومة في المناطقِ التي تشهد حركة كبيرة للمدنيين، كالأسواقِ والطرقِ المزدحمة وأماكنَ أخرى”. قواتُ الأمن الأفغانية وعلى الرغم من تشديدها لمختلف الإجراءات الأمنية في شوارع العاصمة كابل، إلا أنها لا تزال تواجه هجماتٍ متزايدة من قبل حركة طالبان منذ أن تولت المسؤولية الامنية محل قوة حلف الشمال الأطلسي التي باتت مهمتها تقتصر على التدريب.