عاجل

مؤسسة صناعة الدفاع والفضاء الأوروبية إي أيه دي إس أعلنت رسمياً تغيير اسمها ليصبح ايرباص معتمدة هيكلية وأسلوباً مماثلاُ لمنافسها اللدود بوينغ مع استهدافها أرباحا أعلى.

بعد تسعة أشهر من تخليها عن محاولات الاندماج مع المملكة المتحدة شركة بي أيه إي سيستمز الأسلحة، المؤسسة الأوروبية حققت نتائج أعلى من توقعات الربع الثاني، مؤكدة توقعاتها للعام ألفين وثلاثة عشر.

“إيرباص تشكل ثلثي عائداتنا، اوهي العلامة التجارية الأكثر شهرة دوليا، في حين لم يكن إي ايه دي إس أبدا اسما مألوفا خارج الدول الأوروبية. نود إعادة هيكلة وتعزيز أعمالنا في مجال الدفاع والفضاء لكي تصبح قادرة على المنافسة وأكثر ربحية .”

رغم انخفاض أرباح المروحيات وصناعات الفضاء، المؤسسة زادت أرباحها التشغيلية في الربع الثاني بواقع ثلاثة وعشرين في المائة فيما ارتفعت عائداتها بواقع ثلاثة في المائة، بفضل زيادة الطلب على ايرباص التي تشكل ثلثي المبيعات.

إي ايه دي اس رفعت مستهدفها للعام ألفين وثلاثة عشر إلى خمسة وعشرين في المائة إلى ألف طائرة، فيما أبقت الاهداف الأخرى دون تغيير.