عاجل

أكد رئيس الوزراء الإسباني عدم تورطه في فضيحة الفساد المالي التي طالت حزب الشعب الحاكم .ماريانو راخوي كان قد دعي لجلسة برلمانية لتقديم إيضاحات حول تورطه بالقضية وقال :“أريد أن الخص لكم رؤيتي حول هذه القضية ،بحكم أن البرلمان طالب منذ وقت بإيضاحات حول القضية ،أود الاعتراف أنني أخطأت بمنح ثقتي لشخص لا يستحق هذه الثقة أبدا ، لا أريد الإطالة بالحديث عن القضية التي لا تمسني أبدا ولا علاقة لي بها على الإطلاق”. المعارضة الإسبانية كانت قد طالبت راخوي في وقت سابق بالاستقالة و نوهت إلى انه من المتوقع ان يواجه تصويتا برلمانيا لحجب الثقة .