عاجل

تقرأ الآن:

قرار مدينة بريمغارتن السويسرية بعزل اللاجئين يثير غضب


سويسرا

قرار مدينة بريمغارتن السويسرية بعزل اللاجئين يثير غضب

منظمات حقوق الانسان

قررت السلطات المحلية لمدينة بريمغارتن السويسرية عزل طالبي اللجوء في معسكرات خاصة، ومنعهم من ارتياد المرافق العامة كالمسابح والملاعب والمكتبات، وذلك في خطوة وصفتها المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان بأنها عنصرية.

المسؤولون في هذه المدينة الصغيرة والتي تبعد بضع كيلومترات عن مدينة زيورخ قالوا إن هذه الاجراءات تهدف لمنع الاحتكاك بين طالبي اللجوء الاجانب والسكان المحليين.

رايموند تيلينباش عمدة المدينة برر هذه الخطوة قائلا إن هذه مناطق خطرة، لأنه سيكون بوسع طالبي اللجوء مقابلة الفتيات والاولاد الصغار.”
مضيفا:
“أردنا فرض بعض القيود من أجل منع التوتر بين المقيمين، وخصوصا مع التلاميذ وذلك من أجل سلامتهم ، نريد أن يكونوا آمنين ولا يتعرضون لأي تحرش”.

ورغم أن هذ الإجراءات الجديدة التي اعترفت بها دائرة الهجرة تعكس القلق المتزايد الذي يشعر به المواطنون السويسريون إزاء عدد اللأجئين المتزايد في البلاد إلا أنه لم يلقى ترحيا من قبل العديد من الأحزاب السياسية، إذ تقول سيلفيا شينكر نائبة في البرلمان عن الحزب الإشتراكي :

“هذا يذكرني بالفصل العنصري هذه يؤدي إلى تصنيف المواطنين في فئتين البعض يستطيع الذهاب الى مكان معين ولا اخر لا يستطيع ذلك فقط بسبب وضعهم القانوني في البلاد”.

هذا وقد اثارت الإعلامية الاميركية اوبرا وينفري قضية تعرضها لمعاملة عنصرية خلال رحلتها في سويسرا إذ أنها كانت تريد رؤية حقيبة عن قرب إلا أن البائعة رفضت الأمر معللة ذلك أن وينفري لن
تستطيع تسديد ثمنها وهو ما دعى مسؤولون سويسريون الى الاعتذار لوينفري عن ما تعرضت له من معاملة عنصرية.