عاجل

تقرأ الآن:

بلجيكا: "مظاهرة قُبَلٍ" لدعم حقوق المثليين في روسيا


بلجيكا

بلجيكا: "مظاهرة قُبَلٍ" لدعم حقوق المثليين في روسيا

لازالت ردات الفعل تتوالى على قانون الروسي الذي يمنع الترويج للمثلية الجنسية أمام الأطفال في روسيا. عند القنصلية الروسية في مدينة أنتفيرب البلجيكية تجمع ما يقارب الثلاثمئة شخص أمس في ما أسمي مظاهرة “قُبَل” للتضامن مع حقوق المثلين الروس. تقول إحدى المتظاهرات: “أعتقد أن القانون غير واضح بما يكفي. إذ يمكن استخدامه لتجريم أي تعبير عن المثلية الجنسية عند النساء أو الرجال.وبذلك يتم إلغاء مظاهر المثلية من الشارع ومن العقول، لتصبح غير ظاهرة للعيان.” القانون الذي أصدره الرئيس بوتن نهاية شهر حزيران/يونيو الماضي يمنع الإشارة أو التعريف بالمثلية الجنسية أمام من لم تتجاوز أعمارهم الثمانية عشر سنة.تتراوح عقوبة هذه الأفعال بين السجن والغرامات المالية، وقد تصل حتى الطرد من الأراضي الروسية بالنسبة للأجانب إذا ما خرقوا هذه القوانين. اللجنة الدولية للألعاب الأولمبية أبدت قلقها إزاء هذه القوانين خصوصاً أن الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 2014 ستقام في شهر شباط في مدينة سوشي الروسية. يقول رئيس اللجنة: “ميثاق الألعب الأولمبية واضح. ويقول بأن الرياضة حق إنساني ويجب أن تكون متاحة بغض النظر عن العرق أو الجنس أو التوجه الجنسي. الألعاب نفسها يجب أن تفتح للجميع دون أي تميز. موقفنا واضح.“وقد طلبت لجنة الألعاب الأولمبية إيضاحات أكبرمن روسيا عن الكيفية التي سيطبق بها قانون عدم الترويج للمثلية خلال الألعاب الأولمبية. النائب الروسي فيتالي ميلونوف أوضح موقف بلاده: “لم يتم إلقاء القبض على أحد في روسيا بسبب توجهاته الجنسية لايجب الانصياع للهستيرا التي بدأت تسري في أوروبا. فنانونا الأعلى أجراً لهم توجهات جنسية غير تقليدية ولم يتعرض أي منهم لأي تميز.” بمناسبة افتتاح بطولة العالم لألعاب القوى اليوم في موسكو، أطلق الداعمون لحقوق المثليين الروس دعوات طالبوا الرياضين بدعمهم.