عاجل

تقرأ الآن:

"باريس المصغرة" الصينية ... هل تتحول الى مدينة اشباح ؟


الصين

"باريس المصغرة" الصينية ... هل تتحول الى مدينة اشباح ؟

في مقاطعة تشجيانغ شرق الصين، على بعد ستة الاف كيلومتر من
العاصمة الفرنسية . تقع باريس المصغرة مع تصاميمها الهندسية وحدائقها وبرج ايفل الذي يصل ارتفاعه الى مئة وثمانية امتار.
انها تياندوشينغ اي “مدينة السماء” الواقعة بالقرب من مدينة هانزو السياحية.

شركة زيجيانغ غونغشا العقارية بدأت هذا المشروع عام 2007 وقد اكتمل تقريباً. ورغم خلو الشوارع من السياح، لكن التسويق للمشروع جيد كما تؤكد الشركة. ويقول شين زينغوي نائب مديرها العام إن مدينة هانزو هي مدينة سياحية “ومع هذا المشروع فانها تشبه فرنسا. وعملية جذب السياح اليها يتم بهدؤ.”

“باريس المصغرة” هذه تستوعت عشرة الاف سائح. لكن القائمون عليها يرفضون تحديد عدد الشقق غير المأهولة فيها. وتبلغ قيمة ايجار شقة مساحتها 300 متر مربع مطلة على احواض تشبه تلك الموجودة في قصر فيرساي خمسمئة يورو. وان كانت وسائل الاعلام المحلية تسميها “مدينة اشباح“، لكن السكان من جانبهم يؤكدون على نجاح المشروع. ويقول احدهم ويدعى

زينغ زينغ:
“اعتقد ان الناس لم يشعروا باهميته كما يشعرون تجاه المجمعات السكنية. تياندوشينغ ستصبح مليئة بالسياح لاحقاً واعتقد ان لها قدرة كبيرة على التطور. واني لا اوافق اؤلئك الذين يسمونه بمدينة الاشباح.”

لائحة مدن الاشباح الصينية طويلة. هذه المدن المهجورة بنيت خلال اشهر قليلة تمثل الاسراف في الاستثمار ومديونية الحكومات المحلية. واشهرها هي اوردو التي تشبه وتحمل اسم المدينة المنغولية، اسعار شققها هبطت الى ما دون الثلث خلال عام واحد فقط.

نتائج الانتخابات التمهيدية في الارجنتين تدل على تراجع في شعبية الرئيسة كريستينا كيرشنر

الأرجنتين

نتائج الانتخابات التمهيدية في الارجنتين تدل على تراجع في شعبية الرئيسة كريستينا كيرشنر