عاجل

تقرأ الآن:

الأمن المصري يحكم سيطرته على مسجد الفتح بعد اشتباكات مسلحة مع الإخوان


مصر

الأمن المصري يحكم سيطرته على مسجد الفتح بعد اشتباكات مسلحة مع الإخوان

قوات الأمن المصرية تحكم سيطرتها على محيط مسجد الفتح الواقع وسط القاهرة والذي كانت تتحصن فيه مجموعات مناصرة للرئيس المعزول محمد مرسي. قوات الشرطة تمكنت من اقتحام المسجد بعد أن اتخذه المتظاهرون الموالون للشرعية مستشفى ميداني خلال ايام المظاهرات الماضية قبل تحويله إلى مكان تتحصن فيه القيادات الإخوانية بحسب الداخلية المصرية. وبعد عملية اقتحام قوات الامن للمسجد ، قام مسلحون بإطلاق النار من أعلى مئذنة المسجد وأسطح المباني المجاورة على الأمن والأهالي . محيط مسجد الفتح شهد أيضا تبادلا كثيفا لإطلاق النار بين قوات الأمن وعناصر مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي. شهود عيان أكدوا أن بعض أنصار مرسي و بعيد خروجهم من المسجد تعرضوا للضرب من قبل أهالي تجمعوا امام المسجد والذين رددوا “الجيش والشعب يد واحدة”. الداخلية المصرية أعلنت عن اعتقال أكثر من الف شخص من انصار الإخوان الجمعة كما أكدت أن الاشتباكات منذ الجمعة خلفت 173 قتيلا في أنحاء مصر ليرتفع عدد القتلى الذين سقطوا منذ أربعة أيام إلى أكثر من 75 قتيلا.