عاجل

أكثر من 38 قارب صيد على متنهم العشرات من صيادي الأسماك الإسبان أبحروا في مضيق جبل طارق للاحتجاج و لمطالبة سلطات المنطقة البريطانية بازالة 70 حاجزا اسمنتيا وضعتها في البحر لمنعهم من الصيد.
دوريات البحرية البريطانية وشرطة جبل طارق أغلقت الطريق أمام قوارب الصيادين المحتجين ومنعتهم من الدخول الى المياه المتنازع عليها
وتتهم بريطانيا إسبانيا بالقيام بخطوات انتقامية بفرض إجراءات تفتيش جمركية مفرطة عند حدود جبل طارق مع إسبانيا ما يتسبب في تأخير مرور السيارات لساعات.
سيدة إسبانية شاركت في الاحتجاج تقول:“نحن نطالب بالاحترام ونحن أيضا سنقدم لهم كل الاحترام ، يجب نجد حلا لهذا الخلاف “.
يقول صياد سمك إسباني :” نحن نخسر خليج كامل من يحتوي الكثير من الخيرات ،هذا مورد رزقنا ،والان لا يمكننا الصيد و لا العمل هنا “.
وتتمتع منطقة جبل طارق بأهمية استراتيجية كبرى نظرا أنها المدخل الوحيد إلى البحر المتوسط من المحيط الأطلسي ، وتبلغ مساحتها 6.8 كلم .