عاجل

انتهت أزمة الرهائن في ألمانيا. الرهينتان خرجتا بسلام بينما أصيب الخاطف بجروح.
كما أكد شهود عيان سماعهم دوي انفجارات عدة، لكنها تبقى غير واضحة إن كان الأمر يتعلق بطلقات نارية أو قنابل يدوية.

الشرطة لم تُدْلِ بأية معلومات عما إذا كانت نهاية أزمة الرهائن جاءت بعد تدخل القوات الخاصة.

و كان رجلٌ فرَّ من مستشفى الأمراض العقلية قد قام باحتجاز ثلاثة أشخاص داخل مقر بلدية إنغولشتات، منهم موظَّفة كان يتحرش بها.