عاجل

تقرأ الآن:

شكوك تحوم حول صحة اتهام المعارضة السورية دمشق باستخدام الأسلحة الكيميائية


سوريا

شكوك تحوم حول صحة اتهام المعارضة السورية دمشق باستخدام الأسلحة الكيميائية

الاتهامات التي توجهها المعارضة السورية وحلفاؤها إلى دمشق بقصف مدنيين بالأسلحة الكيميائية والتي يكذبها النظام السوري تُدخل خبراء المتفجرات على الخط للحسم في مدى صحة هذه الادعاءات من عدمها. وهو ما يفعله ستيفن جونسون كْرانْفيلد خبير المتفجرات الكيميائية في معهد فورانسيكس في العاصمة البريطانية لندن والذي يقول من خلال مشاهدته لتسجيلا ت مصوَّرة:

“في بعض تسجيلات الفيديو أمثلة تبدو فوق الواقعية وتقريبا كأنها مفبركة. أنا لا أقول إنها صور مغشوشة، لكنها مثيرة لبعض الانشغال. بعض الأشخاص لديهم ما يشبه الرغوة في الأفواه تبدو مفرطة في البياض والصفاء ولا تتطابق مع نوع الجروح الداخلية التي يمكن توقع رؤيتها والتي يُفترَض أن تكون أكثر حمرةً بالدماء أو أكثر ميلا إلى الصُّفرة”.

ويضيف الخبير أن بعض التسجيلات فيها مشاهد لأعراض تبدو مقنعة، لكنها ليست بالضرورة ناجمة عن هجوم كيميائي، ويخلص إلى القول:

“في هذه المرحلة، الكل يريد جوابا بتأكيد أو نفي وقوع هجوم كيميائي. لكنه من المبكِّر الحُكم استنادا إلى هذه المعطيات”.

رئيس فريق مفتشي الأمم المتحدة في سوريا بشأن استخدام السلاح الكيميائي ضد المدنيين يجري مشاورات مع دمشق بشأن ما تتهمها به المعارضة مشددا على مخالفة استخدام هذه الأسلحة الفتاكة القوانين الدولية.