عاجل

تقرأ الآن:

تزايد الادانات الدولية حول مزاعم هجوم كيماوي للنظام السوري


سوريا

تزايد الادانات الدولية حول مزاعم هجوم كيماوي للنظام السوري

صور مئات الضحايا مترافقة باتهام المعارضة للنظام السوري باستخدام السلاح الكيماوي، استجلبت ردود فعل دولية كثيرة وادانات شديدة اللهجة. الاكتفاء بالردود الكلامية جعل الائتلاف الوطني المعارض، المجتمع في اسطنبول، ينتقد ما سماه صمت المجتمع الدولي ولامبالاته ويعتبر ذلك شراكة في قتل السوريين.

نائب رئيس الائتلاف سالم المسلط يقول لـ “يورونيوز” إ ن “ما حدث اليوم غير مقبول بأي شكل، ولكن ما نستغربه هو صمت المجتمع الدولي، عليهم اولا ارسال محققي الامم المتحدة الى المكان الصحيح وليس إلى اماكن يريد النظام أن يريها لهم”.

الحدث السوري أثار ادانات وزراء الخارجية الاوروبيين المجتمعين حول أزمة مصر، دعوا محققي الامم المتحدة إلى التوجه مباشرة لمكان الهجوم الكيماوي المزعوم في غوطة دمشق، والذي نفت دمشق بشدة اتهامها بارتكابه.

وزير الخارجية البريطاني وليم هيغ يقول :“إذا تأكد الهجوم فسيكون تصعيدا صادما لاستخدام الاسلحة الكيماوية في سوريا، نحن مصممون على محاسبة المسؤولين يوما ما. آمل أن يتمكن فريق الامم المتحدة من الوصول إلى مكان الهجوم”.

روسيا حليفة النظام السوري اعتبرت اتهامه باستخدام الكيماوي حملة اعلامية هجومية وعملا استفزازيا مخططا له. موقفها يعقد نقاشات مجلس الامن الذي قرر عقد اجتماع طارئ بدعوة من الدول الغربية الحليفة للمعارضة، من اجل بحث التطور الجديد في الازمة السورية.

الولايات المتحدة بدورها عبرت عن “قلقها الشديد” حيال الاخبار والصور المروعة الواردة من سوريا، ودعت فريق الامم المتحدة المتواجد في دمشق للتحقيق فورا فبها.