عاجل

تقرأ الآن:

مرسيدس تكسب تأييد مجلس الدولة الفرنسي ضد باريس


مال وأعمال

مرسيدس تكسب تأييد مجلس الدولة الفرنسي ضد باريس

أمر قاض في مجلس الدولة، السلطات الفرنسية استئناف بيع طرازات من سيارة مرسيدس في غضون يومين، بعد منعها في حزيران/يونيو بدعوى تشكيلها تهديداً خطيراً للبيئة.
في الثاني عشر من حزيران/يونيو حظرت باريس، بيع مرسيدس من الفئات إيه وبي وسي إل إيه وسي إل لمدة ستة أشهر، على أساس أن هذه المركبات تستخدم التبريد السائل المحظور منذ كانون الثاني/يناير في الاتحاد الأوروبي لما له من آثار على ظاهرة الاحتباس الحراري.
التوجيه الجديد يمنع استخدام سوائل ذات انبعاثات مسببة للاحتباس الحراري، لكن مرسيدس ترفض استخدام السائل البديل المعتمد حتى الآن في أوروبا لأنه، كما قالت،
قابل للاشتعال .
يقول أحد زبائن مرسيدس: لقد شرحوا لي الأمر وبحثت في الإنترنت حيث اتضح لي أن المشكلة تتعلق بمرسيدس اليوم وبالشركات المصنعة الأخرى غداً .
قرار قاضي مجلس الدولة يحمل صبغة مؤقتة إلى أن يصدر قاضي الاختصاص في المجلس قراراً في القضية.
النزاع بين مرسيدس والسلطات الفرنسية هو الأول في الاتحاد الأوروبي حيث يترقب الجميع موقفاً صريحاً من المفوضية الأوروبية .