عاجل

تقرأ الآن:

أحدث الإبتكارات في مجال الروبوتات في معرض خاص بتايوان


علوم وتكنولوجيا

أحدث الإبتكارات في مجال الروبوتات في معرض خاص بتايوان

في تايوان خصص معرض بأكمله لآخر الإكتشافات والإبتكارات في مجال الروبوتات. حوالي ثلاثمئة عارض جاؤوا إلى هنا لتقديم أحدث تصاميم
هذه الآلات العجيبة التي تبهرنا في كل مرة بذكائها الإصطناعي وتسعى إلى تسهيل حياتنا إلى أقصى حد ممكن.

هذه الروبوتات تعتبر شيئا حيويا بالنسبة للأشخاص ذوي الإعاقة، لأنها مصممة على شكل هيكل عضمي يسمح لهم بالتنقل.
كل ساق تزن ثلاثة وعشرين كيلوغراما إضافة إلى وزن البطارية طبعا، لكن تحمل هذا الوزن يهون أمام الميزات الأخرى لهذ الروبو.. كلفته تصل إلى سبعة آلاف وخمسمائة يورو. ما يجعل هذا الهيكل الخارجي من أرخص الروبوتات الموجودة في الأسواق وهو تصميم تايواني مائة في المائة.

هذه الروبوتات صممت خصيصا لأناس مصابين بشلل في مستوى نصفهم السفلي.هذه الأرجل ستساعدهم على النهوض والمشي وستمنع بالتالي وقوع حوادث أو إصابات للشخص المريض إذا استخدم وسائل أخرى للتنقل. هذه الأرجل الروبوتية لديها أربع محركات، اثنان للوركين واثنان للركبتين وبإمكان هذه المحركات محاكاة حركات أرجل الإنسان لتمنح الأشخاص ذوي الإعاقة القدرة على التنقل.

هؤلاء الملاكمون الآليون صممتهم شركة شا يانغ يي. يكفي أن نتحرك أمام أجهزة استشعار خاصة بالحركة متصلة بجهاز الحاسوب حتى يفك الحاسوب رموز حركاتنا ويرسل إشارات إلى الروبوتات لتسدد اللكمات تلو الأخر وتتحرك يمنة ويسرة وتنهض ما أن تسقط على الأرض.

الأمر ممتع بالتاكيد، لكن هذه الروبوتات لم تصمم للعب بل قد تستخدم في مناطق خطرة تماما مثل الطائرة دون طيار، التي تقوم بمهمتها بينما يكون الطيار في مكان آمن.

يمكن لهذه الروبوتات أن تكون أكثر دقة في حركاتها وأن تنجز مهام صعبه لم يكن بقدرتها القيام بها من قبل. جهاز حاسوب وكاميرا سيمكننان الروبو من معرفة موضع الأشياء على اختلاف أشكالها، ما يسمح له بأخذها و نقلها من مكان الى أخر حتى ولو لم تكن مرتبة .

في المعرض تطالعنا أيضا روبوتات يمكنها أن تعمل أيضا على وقع الموسيقى.

اختيار المحرر

المقال المقبل
تصميم هاتف جوال خاص بالأطفال الصغار

علوم وتكنولوجيا

تصميم هاتف جوال خاص بالأطفال الصغار