عاجل

البلجيكي فيليب جيلبير يحرز الفوز في المرحلة الثانية عشرة من طواف إسبانيا للدراجات الهوائية الفويلتا.

مرحلة قادت المتنافسين يوم الخميس من ماييلا نحو طراغونة جنوبي مقاطعة كاتالونيا على طول مسافة تجاوزت مائة وأربعة وستين كيلومترا.

المرحلة عرفت في بدايتها محاولة انفصال ثلاثة دراجين هم الأوروغوياني فابريسيو فيراري والفرنسيان رومان زانغل وسيدريك بينو.

الثلاثي ابتعد عن الكوكبة منذ الكيلومتر الأول ليبلغ الفارق بينهما إلى ست دقائق وعشرين ثانية.

لكن فرق الإختصاصيين في السرعة أخذت بزمام الأمور فارضة وتيرة عالية مكّنت الكوكبة من الإلتحاق بالمنفصلين قبيل ثمانية عشر كيلومترا عن النهاية.

نهاية أحسن استغلالها بطل العالم على الطريق فيليب جيلبير الذي انتزع الفوز بعد العدو السريع أمام النرويجي إيدفالد بواسون هاغن من فريق سكاي.

جيلبير دراج بي أم سي ينتزع فوزه الأول هذا الموسم والخامس في تاريخ الفويلتا الإسبانية.

وعلى ضوء هذه المرحلة بقي الإيطالي فينشانزو نيبالي محتفظا بالقميص الأحمر لصدارة الطواف بفارق إحدى وثلاثين ثانية عن الإيرلندي نيكولاس روش.