عاجل

تقرأ الآن:

"نايت موفيز" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان دوفيل السينمائي


ثقافة

"نايت موفيز" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان دوفيل السينمائي

مهرجان دوفيل الخاص بالسينما الأمريكية، يفصح عن جوائز دورته التاسعة والثلاثين.
الجائزة الكبرى للمهرجان ذهبت إلى فيلم Night Moves ، لمخرجته كيلي رايشارد التي تغيبت عن حفل توزيع الجوائز لإلتزاماتها المهنية.

الفيلم يروي قصة جوش ودينا وهارمون، ثلاثة مدافعين شرسين عن البيئة، مقتنعين بقضيتهم ويحاولون الدفاع عنها باستماتة.

اما جائزة لجنة التحكيم فعادت إلى فيلمين اثنين وهما All is lostمن بطولة روبرت ريدفورد، وStand clear of the closing doors لمخرجه سام فلايشنير.
الفيلم يروي قصة مراهق يعاني من مرض التوحد يتواجد في مترو أنفاق بنيويورك بالتزامن مع حدوث إعصار ساندي.

مهرجان دوفيل للسينما الأمريكية تواصل على مدى عشرة أيام تنافس خلالها أربعة عشر فيلما على الجائزة الكبرى.

يقول مراسل يورونيوز:“المسابقة الرسمية سلطت الضوء على انتاجات مستقلة ومواهب صاعدة ولكن سحر هذا المهرجان الخاص بالسينما الأمريكية يكمن أيضا في حضور مشاهير ونجوم هوليوود.”

الممثل الشهير جون ترافولتا، كان آخرنجوم هوليود المكرمين في مهرجان دوفيل السينمائي.

ترافولتا يعرف جيدا هذه المدينة الفرنسية وسبق أن زارها في بداية مشواره الفني وها هو يعود إليها اليوم نجما من نجوم الفن السابع.

يقول هذا الفنان:“أشعر بتفاني الجمهور هنا وحبه للسينما منذ سنوات طويلة وإنه لشعور ممتع حقا ان نرى ذلك بأم أعيننا. “

فيلم Killing Seaso الذي جمع النجمين جون ترافولتا وروبر دي نيرو قدم عرضه العالمي الأول في هذا الموعد السينمائي بمدينة دوفيل.

كيللينغ سيزين، يقدم لنا دراما سينمائية بطلاها محاربان قدامى في منطقة البلقان.
الفيلم من إخراج ستيفن جونسون.

الممثلة تيلدا سوينتون فاجأت عشاق السينما بإتقانها لدور امرأة مستبدة في فيلمها الأخير
“Snowpiercer “ الذي عرض في اختتام فعاليات المهرجان.

يورونيز سألتها عن مصدر إلهامها لهذا الدور السينمائي المعقد.

فاجابت:“أعتقد أن هناك تقليدا حقيقيا لتقديم مثل هؤلاء الأشخاص المنمقين بشكل كبير. انهم يلعبون احيانا دور المهرجين، لو تذكرتم مثلا شخصية تالقذافي والصور والميداليات التي كان يضعها على ملابسه.. هناك أيضا شارلي شابلن وهناك فيلم الديكتاتور الذي يتناول هؤلاء القادة المنمقين و يحولهم إلى مهرجين.”

فيلم الخيال العلمي “ Snowpiercer “أو “قاطع الثلج لمخرجه الكوري الجنوبي بونغ جون هو.
يأخذنا إلى عام 2031 و تدور أحداثه في قطار يحمل الناجين الوحيدين من العصر الجليدي الجديد.

اختيار المحرر

المقال المقبل
"ديانا" تثير جدلا بعد ستة عشر عاما من وفاتها

ثقافة

"ديانا" تثير جدلا بعد ستة عشر عاما من وفاتها