عاجل

النرْويجيون يختارون برلمانهم الجديد

تقرأ الآن:

النرْويجيون يختارون برلمانهم الجديد

حجم النص Aa Aa

أكثر من 3.5 مليون ناخب نرويجي، من بين ما يزيد عن 5 ملايين مواطن، يدلون بأصواتهم الاثنين في انتخابات تشريعية يُتوقَّع أن يفوز بها المحافظون المعادون للهجرة الذين تتزعمهم إيرنا سولبرغ، فيما ُبيِّنتْ الاستطلاعات أن حزب العمال الحاكم منذ العام 2005م والذي يقوده رئيس الوزراء الحالي يانس شتولتنبرغ سيتراجع.

في حال فوزهم، يتعيّن على المحافظين التحالف مع حزب التقدّم الشعبوي المناهض للمهاجرين، إضافةً إلى حزب الديمقراطيين المسيحيين وحزب الليبيراليين اليمينييْن الوسطييْن الصغيريْن لقيادة الحكومة المقبلة.

بقاء العمّاليين في السلطة منذ العام 2005م يكون قد ساهم في تآكل مصداقيتهم لدى الرأي العام بسبب عدد من الإخفاقات، من بينها المآخذ عليهم بشأن إدارة ملف الاعتداء الدامي الذي نفذه اليميني المتطرف آندرس بريفيك في الثاني والعشرين من يوليو/تموز من العام 2011م قرب مقر الحكومة النرويجية في العاصمة أوسلو وفي جزيرة أوتويا.

مكاتب التصويت البالغ عددها 206 مركزا انتخابيا، والتي يشرف عليها نحو 30 ألفَ مراقب، فتحت أبوابها على الساعة السابعة صباحا بتوقيت غرينيتش. ويُرجَّح أن تُعلَنَ النتائج الأوّلية على السابعة مساءً.