عاجل

السلاح الكيميائي السوري: إشكالية المخزون وتجاذبات السياسة

تقرأ الآن:

السلاح الكيميائي السوري: إشكالية المخزون وتجاذبات السياسة

حجم النص Aa Aa

مجزرة الحادي والعشرين من آب أغسطس قرب دمشق، أدخلت الحرب الأهلية السورية في مرحلة جديدة. المئات الذين سقطوا، باتوا ورقة على طاولة المفاوضات، ودخل ملف الكيميائي مرحلة جديدة في سوريا. الإجراءات التقنية ستواصل تنفيذها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية. أياً كان المسؤول عن استخدام هذا السلاح، سواء النظام السوري، كما تعلن الولايات المتحدة الأمريكية، أو مقاتلي المعارضة كما تعلن موسكو، فالمؤكد هو أن الملف السياسي يمضي في وجهة شبه واضحة:
اليوم نشرت صحيفة كوميرسانت الروسية تفاصيل الاقتراح الروسي والذي يتضمن عدة نقاط، أبرزها انضمام دمشق إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والكشف عن مواقع ترسانتها، والسماح بعمليات التفتيش بالاضافة لتفكيك هذه الأسلحة.
ومع ذلك، انضمام سوريا إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ليس بالأمر اليسير، فالترسانة السورية تقدر بحسب بعض المحللين، بألف طن، ولذا قد يكون المسار طويلاً.
وهنا تمثل تجربة العراق في عهد صدام حسين، كما أن تعريف السلاح الكيميائي مسألة شائكة، فالكثير من المواد التي تستخدم في الصناعات المدنية قد تكون مصنفة من بين المواد التي قد تستخدم لانتاج سلاح كيميائي، هذا بالاضافة لسهولة نقلها.
في النهاية، كل هذه التحليلات مبنية على اعتبار أن القضية الخلافية هي الترسانة الكيميائية، دون أن يكون هناك من ملفات أخرى يجري تداولها على رقعة الشطرنج السورية.

يورونيوز: ينضم الينا مفتش الامم المتحدة السابق للاسلحة في العراق ديتر رودباخر وهو الشخص الذي قام بتدريب اعضاء فريق الامم المتحدة العائد من سوريا. اريد بداية أن اعرف رد فعلك بشان مقولة ذكرها احد المسؤولين الامريكيين بإن خطة روسيا لتفكيك ترسانة الاسلحة الكيماوية في سوريا صعبة لكن ممكنة؟

ديتر رودباخر: هذا الامر بالتأكيد صحيح، فعندما تنظر إلى الموضوع عليك ان تقسمه إلى عدة مراحل. اولها سيكون على الجانب السوري ان يعلن عن معلوماته بشأن تخزين الاسلحة الكيماوية، وعلى اساس تلك المعلومات يمكن للمجتمع الدولي في الامم المتحدة أن يشكل فريقا ويشرع في بزيارة تلك الاماكن.

يورونيوز: كيف يمكن الكشف عن تلك الاسلحة، خاصة ان كان النظام وقواته على معرفة دقيقة بالبلاد وتضاريسها ويملكون القدرة على اخفاء تلك الاسلحة؟

ديتر رودباخر: بالتاكيد هناك امكانية إن ارادوا اخفاء بعض الامور في البداية، وقد واجهنا امرا شبيها في العراق قبل 20 عاما عندما فعلوا الامر نفسه وعرقلوا العملية لسنوات عدة. لكن في نهاية الامر ظهرت الحقيقة ودُمرت مئات الاطنان من الاسلحة الكيماوية تحت رقابة الامم المتحدة في غضون عامين وهي قصة ناجحة.

يورونيوز: كيف يمكن ضمان الامن لاي شخص وكيف يمكن تشكيل فريق عمل ناجح في منطقة تمزقها الحرب الاهلية؟

ديتر رودباخر: في البداية عليك القيام بزيارات ميدانية وعندئذ لن تحتاج إلى معدات كثيرة. وعندما تبدأ مرحلة الجرد سوف تحتاج إلى بعض المعدات خاصة التقنية منها مثل الاجهزة المخصصة لكشف محتويات الحاويات والذخائر دون الحاجة إلى فتحها، لكن عندما ننتقل إلى مرحلة التدمير سوف تحتاج إلى مرافق مخصصة لتلك العملية وهي مرافق تحتاج إلى بناء.

يورونيوز: هل يمكن اعطاؤنا لمحة عن الخطوات التي سيقوم الفريق باتخاذها عندما يجد اسلحة كيماوية بمعني كيف يمكن ان يبدا عملية نزع الاسلحة؟

ديتر رودباخر: إن عملية الجرد هي بداية عملية نزع السلاح وذلك حتى تعرف ما الذي يجب تدميرة وكميته. ايضا عندما تقوم بعملية الجرد يجب ان تدرك امكانية نقل هذه الحاويات والذخيرة إلى الاماكن والمرافق المخصصة لتدمير الاسلحة فان لم تكن قادرا على نقلها قد تضطر إلى تدميرها في مكانها كما حدث في العراق قبل 20 عاما.

يورونيوز: وما الخطر الذي يمكن ان ينتج عن حرق المواد الكيماوية التي يفترض أنها تشكل خطرا على المناطق المحيطة بها؟

ديتر رودباخر: هناك بعض المتطلبات التي يتعين الالتزام بها، منها متطلبات بيئية وهناك اختبارات يجب ان تجرى لتحقق من هذا الامر، بعدها فقط يمكنك البدء في عملية التدمير.

يورونيوز: من سابق خبرتك إن قُبلت الخطة الروسية وطُبقت فهل يمكن ان تمثل طريقا لحل الازمة السورية؟

ديتر رودباخر: تحتاج إلى نوع من وقف اطلاق النار حتى تستطيع الانتقال إلى الجانب التقني في الخطة وتشرع بتدمير الاسلحة وهو أمر ضروري. انا واثق شخصيا عندما يوافق اللاعبون الكبار على الخطة سنحظى بوقف لاطلاق النار من نوع ما على الارض هذا وإلا لا يمكن تنفيذ الخطة.

يورونيوز: هل هناك اقتراح او خطة ما لبدء فريق العمل تفكيكه للاسلحة على الارض، لا سيما في حال انهيار وقف اطلاق النار وهو ما قد يؤدي إلى توقف العملية؟

ديتر رودباخر: قبل أن نصل إلى مرحلة تدمير الاسلحة فنحن نبحث لاسابيع وأشهر. كما قلت قبل ذلك النظام السوري عليه اولا ان يضع المعلومات عن مخزونات الاسلحة على الطاولة ومن هذه المعلومات ايضا اماكن انتاج هذه الاسلحة في البلاد.