عاجل

تويتر الشبكة الأشهر للتواصل الاجتماعي على الإنترنت أعلنت رسمياً عن اتخاذ خطوات للإكتتاب العام في البورصة.

الشبكة الاجتماعية الثانية في العالم بعد فيسبوك التي تأسست في ألفين وستة، ولديها الآن أكثر من مائتي مليون مستخدم ، اختارت من مقرها في سان فرانسيسكو، نشر قرارها عبر تغريدة، أعيد بثها بعد ساعتين فقط عشرة آلاف مرة عبر العالم.

نحن لا نعرف حقا كيف ستسكب الشركة المال من منتجاتها، كما يقول هذا الخبير. هل سيلجأون إلى الدعاية؟ لديهم بنية كبيرة عندما يتعلق الأمر بالتحليلات، وبوسعهم كسب المال والمضي قدماً. لذا أعتقد حقاً ان إدارة تويتر ستضطر إلى شرح الحملة الترويجية للمساهمين.

يبلغ متوسط زوار تويتر الجدد شهرياً نحو تسعة وثلاثين مليوناً، يبقى كل منهم ستة وثلاثين دقيقة مقابل اثني عشر في فيسبوك، حيث قدرت قيمة الشركة بنحو ثمانية مليارات يورو على الأقل .

إذا كنت تريد أن تؤثر على الناس الذين يؤثرون على غيرهم فعليك بتويتر، كما تقول هذه الصحافية، هناك ستجد السياسيين، و الممولين، ومديري الأعمال، والمشاهير، وأعتقد أن المعلنين سيدفعون للوصول إلى هؤلاء .

من المفيد تذكر البداية المضطربة لفيسبوك في أيار/مايو حينما ولجت إلى البورصة، حيث انخفض سهمها في الأسابيع التالية. لا يعرف حتى الآن كيف سيرد السوق المالي على خطوة تويتر وكم سيعطيها من حجم .