عاجل

تقرأ الآن:

الجهود الدبلوماسية تتواصل لحل الأزمة في سوريا


سوريا

الجهود الدبلوماسية تتواصل لحل الأزمة في سوريا

خلال اجتماع عقد في جنيف لوزيري الخارجية الامريكي جون كيري والروسي سيرغي لافروف مع الموفد الخاص للأمم المتحدة الى سوريا لخضر الإبراهيمي، وفي إطار استئناف المباحثات حول وضع الترسانة الكيميائية لسوريا تحت إشرف دولي. قال كيري:” نحن نعمل بجدية لنتوصل إلى اتفاق من شأنه أن يوصلنا الى نتيجة، ولقد تحدثنا عن بعض واجباتنا التي يجب على كل واحد منا أن يقوم بها”.
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال:” بما أن حكومة الأسد انضمت إلى إتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية يجب أن نعتمد على المختصين للعمل جنبا إلى جنب ومع الأمم المتحدة لتصميم الطريق التي من شأنها أن توصلنا إلى حل هذه المسألة بطريقة مهنية وسريعة”.
الرئيس اللروسي فلاديمير بوتين وخلال إجتماع في قمة منظمة شنغهاي للتعاون في العاصمة القيرغيزية بشكيك، أشاد بقرار سوريا الإنضمام لمعاهدة حضر الأسلحة الكيميائية.
الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي كان حاضرا أيضا صرح قائلا:” الأزمة السورية يمكن حلها بالحوار السياسي بين الحكومة في دمشق وبين المعارضة، وطبعا لن يكون الحل بتدخل عسكري دولي، جميع الاطراف التي يمكن أن تمارس نفوذها كإيران ينبغي أن تبذل الجهود لمساعدة ضمان أن مثل هذا الحوار البناء يمكن أن يحدث”.
روحاني أكد أيضا أن المبادرة الروسية حول الأسلحة الكيميائية في سوريا من شأنها أن تنقذ المنطقة من حرب جديدة.