عاجل

تقرأ الآن:

بكين وباريس ترحبان بإتفاق جنيف بين لافروف وكيري بشأن سوريا


سوريا

بكين وباريس ترحبان بإتفاق جنيف بين لافروف وكيري بشأن سوريا

خلال اللقاء الذي جمعه بنظيره الفرنسي لوران فابيوس في بكين رحب وزير الخارجية الصيني وانغ يي بإتفاق جنيف بين الولايات المتحدة الأميركية، وروسيا بشأن الأسلحة الكيميائية السورية. وأشار رئيس الديبلوماسية الصيني أنّ هذا الإتفاق سيخفف التوتر في سوريا وسيسمح بفتح أفق لتسوية الأزمة السورية بالسبل السلمية. وزير الخارجية الصيني قال:” لا يمكن للنهج العسكري أن يحل الملف السوري، هذا توافق عام في الآراء بين الصين وفرنسا والولايات المتحدة وروسيا والمجتمع الدولي. قضية سوريا يجب أن تأخذ مسار الحل السياسي “.

من جهته أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أنّ الإتفاق الأميركي-الروسي بشأن تفكيك الترسانة الكيميائية السورية يشكل تقدماً كبيراً. وأضاف فابيوس: “ من الضروري التقدم على أساس مشروع الإتفاق-الإطار هذا، بالتأكيد ذلك لن يحل كل شيء فهناك عدد معين من الإجراءت يجب النظر فيها”.

ويمهل الإتفاق بين روسيا والولايات المتحدة أسبوعا لدمشق لتقدم قائمة بالأسلحة الكيميائية التي يملكها النظام كما يحدد هدفا لإزالتها بحلول منتصف ألفين وأربعة عشر. ونص الإتفاق على أنه في حال لم تف السلطات السورية بإلتزاماتها فسيتم استصدار قرار من الأمم المتحدة يسمح باللجوء إلى القوة ضد النظام السوري.

الأزمة السورية أخذت حيزاً ديبلوماسيا واسعاً حيث من المقرر أن يجتمع فابيوس مع نظيريه الأميركي جون كيري والبريطاني وليام هيغ الإثنين في باريس لبحث بنود الإتفاق الروسي-الأميركي وكذلك شروط تنفيذه.