عاجل

قتل 12 شخصا على الاقل وأصيب عدد أخر بجروح في اطلاق نار داخل مبنى تابع للبحرية الامريكية بواشنطن.

وأعلنت مسؤولة الشرطة في العاصمة الامريكية كاثي لانيير أن شخصا يشتبه في ضلوعه بالعملية كان من ضمن القتلى فيما لا تزال قوات الامن تبحث عن رجلين اخرين يرتديان ملابس عسكرية يعتقد باشتراكهما في العملية.

ووقع الهجوم داخل مبنى تابع للبحرية الامريكية بحي نيفي يارد ويعمل فيه ما يقرب من ثلاثة الاف شخص من المدنيين والعسكريين.

وفي اول رد فعل من البيت الابيض تعهد الرئيس الامريكي باراك اوباما بالوقوف إلى جانب عائلات الضحايا الذين تعرضوا إلى أذى في الهجوم الاخير.

الحادث يأتي بعد ايام قليلة من اصدار حكم اعدام في حق طبيب عسكري أمريكي قتل 13 من زملائه في وحدة فورت هوت بتكساس عام 2009.