عاجل

في علمية وصفت بأنها مكلفة ومحفوفة بالمخاطر، بدأ فريق من المهندسين بإعادة سفينة كوستا كونكورديا الى وضعها الصحيح بعد مرور عشرين شهرا على جنوحها قبالة سواحل جزيرة جيليو الإيطالية. العملية التي بلغت تكلفتها حوالي ستمائة مليون يورو ستعتمد على ثلاث مراحل رئيسية الأولى تتعلق بفصل السفينة عن الساحل الصخري ثم دورانها لتستقيم بعد ذلك على قاعدتها. وبعد أن تأخذ السفينة وضعها الطبيعي سيتم قطرها إلى أحد الموانئ الايطالية حيث سيتم تفكيكها، في عملية يتوقع أن تستكمل خلال النصف الأول من العام المقبل. ويتوقع أن يستغرق إرجاع السفينة إلى وضعها الطبيعي حوالي عشرة ساعات.
وكان الحادث الذي وقع بداية العام الماضي بسبب اصطدام السفينة بالصخور، أدى إلى مقتل اثنين وثلاثين شخصا من بين الركاب الذين تجاوز عددهم أربعة آلاف ومائتي راكب.

www.theparbucklingproject.com/



Agrandir le plan