عاجل

الإحتياطي الإتحادي نحو تخفيض سياسة التحفيز

تقرأ الآن:

الإحتياطي الإتحادي نحو تخفيض سياسة التحفيز

حجم النص Aa Aa

مجلس الإحتياطي الإتحادي الأمريكي يرجح أن يعلن في ختام يومين من الإجتماعات عن تغيير سياسة التحفيز الإقتصادي المنتظرة بفارغ الصبر من أسواق العالم.
قيمة مشتريات السندات التي أقرت العام الماضي بخمسة وثمانين مليار دولار شهرياً، ربما تنخفض إلى خمسة وسبعين.
المجلس يقف أمام إنعطافة دقيقة إذ ربما تصبح السياسة التحفيزية النقدية لبن برنانكي وزملاءه، التي تحظى بالشعبية في وول ستريت، أقل سخاءً.
المنتقدون لسياسة شراء السندات الحكومية شهرياً، يرون أنها لن تكون مستدامة دون التعرض لخطر إضعاف قيمة الدولار وتجديد التضخم.
الإقتصاد الكلي، سيعتبر هذا التحول خبراً ساراً، لأنه يعني أن اقتصاد الولايات المتحدة يتحسن، وأن خطر الركود قد ولى.
التخفيض، يكتسب أهمية رمزية بالنسبة للإحتياطي الإتحادي لكي يثبت إلتزامه بعملية طويلة من تطبيع سياساته، بينما يظهر الإقتصاد الأمريكي علامات على الإنتعاش أقل هشاشة.