عاجل

تقرأ الآن:

"عبد لمدة اثني عشر عاما" في طريقه إلى جوائز الأوسكار


"عبد لمدة اثني عشر عاما" في طريقه إلى جوائز الأوسكار

بعد فوزه بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان تورنتو السينمائي، فتحت الطريق أمام فيلم “ عبد لمدة اثني عشر عاما” للفوز بإحدى جوائز الأوسكار وعلى رأسها جائزة أحسن ممثل.

شيوتيل ايجفور المرشح لهذ الجائزة تقمص دور “سولومون نروثوب” الذي خطف وأجبر على العمل كعبد في حقول القطن بولاية لويزيانا عام 1841. محنته هذه استمرت نحو اثني عشر عاما.

يقول هذا الممثل:“عندما خضت التجربة شعرت بثقل المسؤولية الملقاة على عاتقي والتي لا تقتصر على تقمص دور سولومون نورثوب، بل تتعداها إلى الغوص في خبايا العبودية. التجربة كانت جديدة بالنسبة لي لذلك شعرت بالخوف في البداية لكن مع مرور الوقت تحول هذا الخوف إلى احساس بالفخر لأنني ساهمت في إبراز هذه القصة.”

ويضيف:“أعتقد أن القصة تهم جميع الناس، لأنها تتجاوز كل الحدود، حدود العرق والجنس والدين. إنها قصة تتحدث عن إحترام الإنسان مع كل ما يحمله هذا المفهوم من معاني.”

مخرج الفيلم ستيف ماكوين اختار الممثل الألماني
مايكل فاسباندر لدور مالك أحد حقول القطن بعد أن تعامل معه في فيلمين سابقين وهما “Hunger” و “Shame”.

فاسبندر لم يخف اعجابه الشديد بسيناريو الفيلم وبشخصية سولومون.

إذ يقول:“أعتقد أنها قصة جميلة جدا، إنه رجل خارق للعادة، لقد تساءلت إن كانت القصة واقعية، فقد تأثرت كثيرا بنهايتها، لدرجة أن عيني دمعتا. قرأت السيناريو واتصلت على الفور بماكوين وقلت له هل يمكنني أن أكون طرفا في هذه القصة حتى ولو اقتصرت مشاركتي في الفيلم على يوم أو يومين من العمل.”

اختيار المحرر

المقال المقبل
أنطونيو بانديراس يشبه "جاستين" بطل فيلم صور متحركة من إنتاجه

أنطونيو بانديراس يشبه "جاستين" بطل فيلم صور متحركة من إنتاجه