عاجل

عاجل

الأسد: لا أشعر بقلق من مشروع قرار أممي والغرب يحارب عدو وهمي

تقرأ الآن:

الأسد: لا أشعر بقلق من مشروع قرار أممي والغرب يحارب عدو وهمي

حجم النص Aa Aa

فيما اتهمت روسيا الغرب الأحد بمحاولة استغلال اتفاق نزع الأسلحة الكيماوية السورية للحصول على قرار من الأمم المتحدة يتضمن تهديدا باستخدام القوة ضد دمشق، قال الرئيس السوري، بشار الأسد، إن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا تسعى من خلال تقديم مشروع قرار للأمم المتحدة بشأن ترسانة بلاده الكيماوية، إلى الظهور كمنتصر على “سوريا عدوهم الوهمي”.ففي مقابلة مع التلفزيون الرسمي الصيني بثت اليوم، أكد الأسد أنه “غير قلق” من المشروع الذي قدمته تلك الدول لمجلس الأمن الدولي لوضع الأسلحة الكيماوية السورية تحت الرقابة الدولية.وقال الأسد إن الدول الثلاث بتقديمها مشروع القرار تحاول فقط جعل نفسها منتصرة في حرب ضد سوريا عدوهم الوهمي، مضيفا أن الصين وروسيا تلعبان دورا إيجابيا في مجلس الأمن الدولي لضمان عدم بقاء أي حجة للقيام بعمل عسكري ضد سوريا.وتريد واشنطن ولندن وباريس صدور قرار من مجلس الأمن بموجب الفصل السابع لميثاق الأمم المتحدة والذي قد يجيز فرض عقوبات أو التدخل العسكري إذا تراجعت دمشق عن التزاماتها بشأن تدمير ترسانتها الكيماوية.وكانت الحكومة السورية وافقت على تدمير الأسلحة الكيماوية، بموجب اتفاق روسي أميركي جنب دمشق ضربة عسكرية ردا على هجوم بغاز السارين بريف دمشق الشهر الماضي، والذي
تتهم واشنطن القوات الحكومية بتنفيذه، وقالت إنه أودى بحياة 1400 شخص، إلا أن الأسد يلقي بالمسؤولية في الهجوم على مقاتلي المعارضة.