عاجل

مسيحيو باكستان غاضبون بعد مقتل 78 شخصا في هجوم انتحاري استهدف كنيسة

تقرأ الآن:

مسيحيو باكستان غاضبون بعد مقتل 78 شخصا في هجوم انتحاري استهدف كنيسة

حجم النص Aa Aa

موجة غضب تجتاح طائفة المسيحيين في باكستان، سيما عائلات وأقارب ضحايا الهجوم، الذي استهدف أمس كنيسة جميع القديسين التاريخية في مدينة بيشاور شمال غرب باكستان، تنديدا بعدم كفاية اجراءات الأمن عند الكنيسة.المحتجون الغاضبون، تجمعوا عقب الهجوم أمام الكنيسة وهم يبكون، حيث هتف بعضهم بشعارات مناهضة للشرطة لعجزها عن مواجهة التهديدات. في حين أغلقت المتاجر أبوابها في منطقة بوابة كوهاتي حيث يوجد عدد من الكنائس.
ووردت أنباء عن مظاهرات لمسيحيين في مدن آخرى من بينها ميناء كراتشي وملتان.
وفجر انتحاريان نفسيهما خارج الكنيسة، عقب قداس الأحد، مما أدى إلى مقتل 78 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من 120 آخرين في أعنف هجوم يستهدف مسيحيين في هذا البلد، الذي تقطنه أغلبية مسلمة ويمثل المسيحيون فيه نحو أربعة بالمئة من عدد سكان باكستان البالغ 180 مليون نسمة.
وأعلنت جماعة جند الله المتشددة، التي ترتبط بطالبان مسؤوليتها عن الهجوم، الذي ندد به رئيس الوزراء الباكستاني، نواز شرف بشدة. وعبر في بيان عن تضامنه مع المسيحيين. في حين أعلنت الحكومة الإقليمية الحداد لثلاثة أيام. ويتعرض المسيحيون في باكستان لهجمات من حين لآخر. لكن هجوم يوم أمس هو الأعنف.