عاجل

شعبية ميركل تهز أركان ألمانيا

تقرأ الآن:

شعبية ميركل تهز أركان ألمانيا

حجم النص Aa Aa

يوم النصر العظيم لانجيلا ميركل التي تدخل التاريخ مثل اديناور وكول بولايتها الثالثة لقيادة الحكومة الألمانية.المستشارة التي حققت نسبة قبول شعبي، عجز عنه هيلموت كول غداة سقوط جدار برلين، بدت منتشية، وهي تعد بسنوات من النجاح والإزدهار.الشعب الألماني احتفى بأنجيلا وكانت له أسبابه :
نعم لقد أدرات أزمة اليورو بشكل ممتاز. كما يقول هذا الرجل. ويضيف : البعض ينتقد. برأيي كل شئ كان يمكن أن يكون أسوأ.
بالنسبة لميركل شخصياً إنه أمر رائع. كما يقول هذا الرجل. ويضيف : لقد كانت الحملة الانتخابية مفصلة على مقاسها، والناس على ما يبدو أحبوا ذلك.
بالطبع، لقد استحقت ذلك. كما تقول هذه السيدة، وتضيف : السياسة التي تمارسها لا بأس بها. لقد أنتجت مزيداً من فرص العمل، وخاصة بالنسبة للمسنين الذين لم يحصلوا على وظائف، وهؤلاء لم يريدوا أكثر من ذلك …
لقد حققت شيئاً. كما يقول هذا الرجل. ويضيف : إنها سياسية لا يمكن للمرء أن ينتقدها، على الأقل حتى الآن، لم نسمع جعجعة كثيرة.
شخصية المستشارة هي التي حققت الانتصار الكبير، كما يقول مراسل يورونيوز، لأنها على ما يبدو لامست أدق مشاعر البلاد. ما يثير الدهشة هو أنه حتى في الأحياء البرلينية حيث لا يملك حزبها الإتحاد الديمقراطي المسيحي الأغلبية، يظهر لها العديد الإحترام.