عاجل

الإعصار أوساغي، الأكثر قوة هذا العام، خلف 25 قتيلا على الأقل في إقليم غوانغدونغ جنوب الصين, حيث ضربت أقوى عاصفة استوائية هذا العام مصحوبة برياح عاتية وأمطار غزيرة الساحل الصيني وتحديدا مدينة شانوي.
الإعصار الذي صاحبته أمطار استوائية تسبب الأحد في وقف حركة كل القطارات السريعة المنطلقة من كانتون, عاصمة غوانغدونغ, فضلا عن إلغاء مئات الرحلات في مطارات كانتون وشنزن وهونغ كونغ.و ذكر المركز الصيني للأرصاد الجوية ان إعصار أوساغي ستتراجع قوته مع إستمرار عبوره فوق الصين, في اتجاهه نحو الشمال الغربي.في مدينة هونغ كونغ تسببت العاصفة في شل الحركة البحرية والجوية نتيجة الرياح القوية التي وصلت سرعتها الى 165 كلم في الساعة. هذه الرياح لم تمنع أصحاب الفضول من الوقوف في وجه الأمواج. وكان إعصار أوساغي قد ضرب السبت تايوان والفيليبين حيث أسفر عن قتيلين على الأقل.