عاجل

أبدت الحكومة الايطالية عدم اعتراضها على مكانية مساهمة أير فرانس كا أل أم في أليتاليا بنسبة خمسين في المائة، بحسب وزير النقل الايطالي.

ياتي ذلك بعد خمسة أعوام من تلقي الشركة مساعدات عديد المستثمرين الايطاليين باسم الدفاع عن المصلحة الوطنية ما أنقذ الشركة من الافلاس.

ومنذ خمس سنوات كلف اسطول اليتاليا الدولة حوالي أربعة مليارات ونصف المليار يورو.

وقد وافقت الشركة الفرنسية الهولندية على مضاعفة مساهمتها شرط ألا تتجاوز الخمسين في المائة، وأن يكون التمويل وحجم الدين من مخطط إعادة الهيكلة مضمونا.
.