عاجل

تقرأ الآن:

البابا المتقاعد بينيديكتوس السادس عشر ينفي تغطيته على الرهبان مغتصبي الأطفال


الفاتيكان

البابا المتقاعد بينيديكتوس السادس عشر ينفي تغطيته على الرهبان مغتصبي الأطفال

في رسالة وجهها إلى عالم الرياضيات الإيطالي بيير غورِجيو إيديفريدي ردًّا على أحد مؤلفاته المناهضة للكنيسة، جوزيف راتزينغر أو البابا السابق بينيديكتوس السادس عشر، الذي يقيم في أحد أديرة الفاتيكان بعد تقاعده، يعبِّر في أول ظهور إعلامي له منذ استقالته من كرسي البابوية عن تألمه العميق للاعتداءات الجنسية على الأطفال التي ارتُكبت من طرف أوساط كنسية. ونفى البابا السابق، البالغ من العمر ستة وثمانين عاما، أن يكون قد حاول التغطية على مثل هذه الجرائم.

خليفة بينيديكتوس السادس عشر البابا فرانسيس الذي باشر مسؤولياته البابوية منذ أشهر يتعيَّن عليه مواجهة الإرث الثقيل لسابقه فيما يتعلق بالانحرافات التي وقعت فيها شرائح من رجال الكنيسة، لا سيّما اغتصاب الأطفال القاصرين والفضائح المالية التي تتواصل التحقيقات بشأنها. وقد تكون هذه العملية قد انطلقت حيث سَجنتْ السلطات القضائية الأرجنتينية الأسبوع الماضي الراهب خوليو سيزار غراسي بتهمة الاعتداء الجنسي على أطفال بعد أن حُكم عليه بخمسة عشر عاما سجنا قبل أربع سنوات وبقي منذئذ يتمتع بحريته تحت المراقبة القضائية.

.