عاجل

تقرأ الآن:

كينيا: شهادات من ناجيين كانوا في مجمع "ويست غيت" أثناء الاعتداء


كينيا

كينيا: شهادات من ناجيين كانوا في مجمع "ويست غيت" أثناء الاعتداء

رغم الإعلان الحكومي عن إنهاء حصار مجمع “ويست غيت” التجاري في نيروبي لكن الكينيين لا زالوا تحت تأثير الصدمة. 67 قتيلاً الحصيلة الأولية للضحايا، وعدد الجرحى يتجاوز مئة وخمسين بينهم 62 لا زالوا في المشافي للعلاج. خمسة أمريكيين و عدد من الغربيين أصيبوا بجروح في الاعتداء.
سيد إبراهيم أحد المصابين أخبرنا عن طريقة تعامل المعتديين معه: “طلبت منهم تركي وشأني. أخبروني أنهم لن يؤذوني وتركوني أذهب لأنني مصاب بطلق ناري أصلاً” شميم مارلو كانت في المجمع وأصيبت أيضاً تقول من سريرها في المشفى: “نبشر العالم أجمع بأن كينيا بسلام. ما حصل يمكن أن يصيب أي بلد و في أي وقت، كما حصل في بريطانيا مثلاً”
عليم مانجي، كان يعمل مع زوجته داخل المجمع لتنظيم ألعاب للأطفال وقد أصيبا أيضاً: “ما حصل ليس من الإسلام في شيء، ولا يشبه تعاليم الدين الذي تربيت عليه منذ 35 عاماً. ما هكذا الإسلام…! الإسلام هو السلام و التعاضد و الرأفة ما رأيته لا يمت للإسلام بصلة. لا تفكروا للحظة أن هؤلاء الناس يمثلوننا، أرجوكم لا تجعلوهم ينتصروا بتصديقكم لأباطيلهم.