عاجل

"غرينبيس" تعتبر احتجاز أعضائها خطأ اقترفته روسيا

تقرأ الآن:

"غرينبيس" تعتبر احتجاز أعضائها خطأ اقترفته روسيا

حجم النص Aa Aa

جمعية غرينبيس المدافعة عن البيئة استنكرت قرار المحكمة الروسية بتوقيف أعضائها الذين ينتمون لجنسيات مختلفة على ذمة التحقيق و طالبت بإطلاق سراحهم فورياً. فقد أصدر القضاء الروسي أمس قراراً بتوقيف 22 ناشطاً لمدة شهرين و 8 آخرين لمدة ثلاثة أيام للاستجواب. التحقيق يأتي في سياق قضية تتهم فيها السلطات الروسية 28 عضواً من غرينبيس و صحفيَّين آخرَين بـ“القرصنة” وهي تهمة تصل عقوبتها إلى السجن مدة 15 عاماً. النشطاء كانوا قد قاموا بحركة احتجاج في 18 من الشهر الجاري ضد منصة التنقيب عن النفط “بريرازلومنايا” التابعة لشركة “غازبروم” الروسية التي تعمل في القطب الشمالي. النشطاء استقلوا سفينة “أركتيك صنرايز” للوصول الى المنصة للتنديد بأعمال التنقيب عن النفط، التي وصفوها بالخطرة على البيئة. محامي الجمعية وخلال مؤتمر صحفي قال اليوم : “أعتقد أن السلطات ارتكبت خطأ ومن المؤسف أنهم يرفضون الإقرار بذلك. نتيجة ذلك فإن أبرياء كانوا يحاولون حماية البيئة من أجل روسيا وجميع العالم هم الآن في السجن.” المصور الروسي دينيس سينياكوف الذي كان على سطح السفية “أركتيك صنرايز” من بين المعتقلين أيضاً وهو موقوف على ذمة التحقيق الآن. اعتقال سينياكوف أثار الغضب في الأوساط الإعلامية الروسية، عدة مواقع إنترنت تابعة لمؤسسات إعلامية روسية ذات توجه معارض نشرت مربعات سوداء عوضاً عن الصور في صفحاتها احتجاجاً على توقيف الصحفي الروسي.