عاجل

تقرأ الآن:

أزمة سياسية جديدة تعصف بالحكومة الإيطالية


إيطاليا

أزمة سياسية جديدة تعصف بالحكومة الإيطالية

قدم جميع وزراء حزب شعب الحرية بقيادة سيلفيو برلسكوني الاستقالة من الحكومة الائتلافية وأتى ذلك بعد أن هدد رئيس الوزراء الإيطالى، إنريكو ليتا بتقديم استقالته ما لم تحصل حكومته على دعم كاف فى الانتخابات البرلمانية المقبلة،والتى من المقرر أن تتم الدعوة إليها الأسبوع المقبل
وقد اعترض حزب “شعب الحرية” بزعامة برلسكوني على خطة حكومية لزيادة الضرائب حيث هدد برلسكوني باسقاط الحكومة، قائلا إنه لا يستطيع البقاء فيها، إذا زادت الضرائب
استقالة جاءت أيضا بعد ما هدد نواب حزب شعب الحرية بالاستقالة إذا صوتت لجنة مجلس الشيوخ الاسبوع القادم لمصلحة حرمان رئيس الوزراء السابق من مقعده في مجلس الشيوخ بعد إدانته بالتهرب الضريبي. استقالة لم تلقى إستحسان الأحزاب السياسية الأخرى

غولييلمو ابيفاني :الأمين العام الحزب الديمقراطي

“الاستقالة تعني بأن الحكومة لن تستمر و أنتم تنددون بأن الحكومة لا تحترم إلتزامات البرنامج الذي تعيقونه أنتم ، إنكم تحرفون الحقيقة فإذا أردتم فعلا أن تحترم الحكومة التزاماتها فيجب أن تدعموا الحكومة”

من جهته دعا حزب “حركة خمس نجوم” المعارض إلى عدم تضييع الوقت في مناقشة المستجدات و الدعوة إلى انتخابات فورية ريكاردو نوتي حزب “حركة خمس نجوم”

“إذا كان هناك شىء يدجب القيام به من أجل مصلحة البلاد فهو الدعوة الفورية للانتخابات جديدة بدلا من مناقشة حكومة ليتا و تحالفات حديدة مع هؤلاء”

مستجدات سياسية جاءت أيضا بعد ما حكم القضاء الإيطالي على رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني بالسجن مدة أربع سنوات في الأول من شهر أب/أغسطس بتهمة التهرب الضريبي