عاجل

زلازل تؤرق الاسبان في بلادهم

تقرأ الآن:

زلازل تؤرق الاسبان في بلادهم

حجم النص Aa Aa

في محاولة لفهم مصدر الزلازل التي سجل قوعها على ساحل المتوسط بين كاستيون وتاراغونا ينضم إلينا من مدريد رئيس مؤسسة علماء الجيولوجيا في اسبانيا لويس سواريث، سيد سواريث أسعد يومك.

لويس سواريث: أسعد يومكم

يورونيوز:
“بداية هل يمكن أن تفسر لنا فيما يتمثل مشروع كاستور، هذه العملية الخاصة بتراكم الغازات تحت الأرض؟”.

لويس سواريث:
“يتمثل هذا المشروع في استخدام خزان للنفط تم استغلاله بين ثلاثة وسبعين وتسعة وثمانين، إذ كنا نستخرج ستة وخمسين مليون برميل من النفط. والآن نريد أن ندخل الغاز لتخزينه قصد مواجهة مشاكل تخزين محتملة للغاز في الجزيرة الايبيرية. هذا المشروع صمم بهدف توفير الغاز لكل المنظومة الانتاجية الاسبانية على مدى خمسين يوما. إضافة إلى ذلك توصي منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية جميع الأعضاء بتخزين ما يكفي من الغاز لمجابهة احتياجات اثنين وتسعين يوما.

يورونيوز:
“هل هناك صلة بين الزلازل وتخزين الغاز تحت الأرض؟

لويس سواريث:
“يتعلق الأمر بمنطقة لم تحدث فيها سلسة من الزلازل بهذه القوة. إضافة إلى ذلك جميع مراكز الهزات الأرضية ومدى عمقها تتموقع حول الآبار. إذن هناك مؤشرات معقولة لإيجاد علاقة بين تسرب الغاز تحت الأرض، والزلازل التي وقعت. ورغم وضوح هذه الرؤية التي أقرت بها السلطات الاسبانية ذاتها، فإنه ينبغي أن يتم التثبت من ذلك بواسطة دراسات معمقة، لمعرفة على مستوى أي تصدعات وقعت الهزات الأرضية التي أنذرت السكان “.

يورونيوز:
“ولكن الخزان هو بمثابة كيس فارغ؟”.

لويس سواريث:

“في الحقيقة يتعلق الأمر بما يشبه الاسفنج، الذي يمتص الغاز عوض أن يمتص الماء. الاسفنح هنا هو عبارة عن حجارة كلسية تشبعت بالغاز بدلا من النفط الذي سبق وتم إخراجه. الأمر لا يتعلق بوعاء ولكن بثقب صغيرة للصخرة يتسرب منها الغاز”.

يورونيوز:
“لقد وقعت زلازل بقوة اربعة فاصل واحد وأربعة فاصل اثنين، والناس يشعرون بالقلق، لأنه يوجد أيضا مفاعلان نوويان هما فانديوس و أسكو قرب موقع الهزة. هل هذا القلق مبرر؟”.

لويس سواريث:
“خلال الشهرين أو الأشهر الثلاثة المقبلة ستكون هناك هزات أرضية بقوة تقل عن أربعة فاصل واحد، ومن المستبعد أن تقع زلازل أقوى من أربعة فاصل اثنين. وفيما يتعلق بالمفاعلات النووية في اسبانيا مثل فانديوس فانها صممت وفق مقاييس تمكن من مقاومة هزات أرضية أقوى بكثير من فئة ستة وسبعة، وبصراحة هذا غير محتمل”.
يورونيوز:
“سيد سواريث شكرا جزيلاعلى قبولك الاجابة على أسئلة يورونيوز”.

لويس سواريث:
“شكرا لكم على طرح المسائل الجيولوجية على المواطنين”.