عاجل

تقرأ الآن:

الولايات المتحدة ستلحق بروسيا كأكبر منتج عالمي للطاقة


مال وأعمال

الولايات المتحدة ستلحق بروسيا كأكبر منتج عالمي للطاقة

الولايات المتحدة في طريقها للحاق بروسيا كأكبر منتج عالمي للبترول والغاز الطبيعي، مما يمكن أن يعيد تشكيل الأسواق ويضعف نفوذ الدول الغنية تقليدياً بالطاقة.

إنتاج الطاقة ارتفع في السنوات الأخيرة، بفضل الإنتاج من الصخر الزيتي والغاز الطبيعي، حيث أنتجت الولايات المتحدة نحو اثنين وعشرين مليون برميل يوميا من النفط والغاز الطبيعي وأنواع الوقود ذات الصلة في تموز/يوليو، وفق معطيات إحصائية.
في المقابل توقعات موسكو لعام ألفين وثلاثة عشر تفصح عن واحد وعشرين مليون وثمانمائة ألف برميل يومياً .

واردات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي والنفط الخام تراجعت بنسبة اثنين وثلاثين وخمسة عشر في المائة على التوالي، في السنوات الخمس الماضية.

في السباق على ضخ النفط الخام، الولايات المتحدة ستلحق أيضاً بروسيا، التي أنتجت نحو عشرة ملايين وثمانمائة ألف برميل في النصف الأول من العام، وهو أكثر بتسعمائة ألف برميل فقط من الإنتاج الأمريكي علماً أن الفارق قبل بضع سنوات كان ثلاثة ملايين برميل .