عاجل

عاجل

صعود لافت لليمين المتطرف في اليونان

تقرأ الآن:

صعود لافت لليمين المتطرف في اليونان

حجم النص Aa Aa

فيما يقبع مسؤولون يونانيون كبار من حزب الفجر الذهبي في الحجز، في انتظار محاكمتهم بتهمة قيادة منظمة اجرامية، يتساءل يونانيون عن الدافع الذي أوصلهم الى هذا الحال. تزينا ديموبولو المرشحة السابقة للانتخابات التشريعية عن الحزب، تقطن وسط العاصمة أثينا، حيث ترتفع نسبة الجريمة، التي يقال إنها بسبب الهجرة غير الشرعية. وتقول تزينا إنها طالبت السلطات بالتحرك لمواجهة المشلكة في المنطقة، لكن دون جدوى. وتضيف القول:
“من الواضح أن هناك محاكمات سياسية. هم يخافون من صعود التيار القومي. لا أحد يستطيع أن يحتكر الحديث عن الديمقراطية بينما انتحر خمسة آلاف وخمسمائة شخص إلى حد الآن (بسبب الازمة الاقتصادية)”.
المهاجرون بدورهم أحيانا يكونون ضحية لأعمال عنف عنصرية، ويأمل رئيس الجالية الباكستانية جافانت أسلم، ألا تكون محاكمة المنتمين لحزب الفجر الذهبي مجرد استعراض سياسي. ويقول إنه خلال السنوات القليلة الماضية وقع أكثر من تسعمائة هجوم ذو طابع عنصري ضد المهاجرين الباكستانيين. ويقول أسلم:
“آمل ألا يكون ما نشاهده استعراضا سياسيا. وربما نقتنع بعد ذلك أن العدالة والحكومة قامت بعملها. والأسابيع القليلة المقلبة أو الأشهر المقبلة ستكشف لنا الحقيقة”.
من جانبه يقول موفد يورونيوز إلى أثينا ميخاليس أرامبازوغلو:
“من عادات المجتمع اليوناني أنه مناهض للفاشية. لكن الازمة الاقتصادية وغياب سياسة لمجابهة الهجرة كانت من أهم أسباب صعود حزب الفجر الذهبي. ويبين محللون أن مقاضاة الحزب اليميني المتطرف غير كافية للقضاء على أسباب هذه الظاهرة”.