عاجل

توقف انتشال الجثث في لامبيدوسا بسبب سوء الأحوال الجوية

تقرأ الآن:

توقف انتشال الجثث في لامبيدوسا بسبب سوء الأحوال الجوية

حجم النص Aa Aa

الطقس السيّء أدى لتوقف عمليات البحث عن جثث المهاجرين الذين لقوا حتفهم في حادث غرق السفينة قرب جزيرة لامبيدوسا الإيطالية. الأمواج العالية في البحر تصعب العملية على الغطاسين الذين يسبحون حول حطام القارب. وحدها الطائرات لا تزال تحوم حول المكان علها تجد أجساد طافية. الحصيلة النهائية للضحايا قد تتجاوز 300 شخص فقد تم اتشال 111 جثة.
يقول أحد مواطني الجزيرة الذين شاركوا في انتشال الجثث: “كمواطنين من لامبيدوسا قمنا بما كان يجب أن نفعله. قمنا به بطيب خاطر وسوف نستمر بمساعدة هؤلاء الناس. لامبيدوسا هي بقعة صغيرة وسط البحر يمكن لأي شخص أن يجد لنفسه مكاناً للراحة فيها. نحن هنا من أجل الجميع… السوريين والتونسيين واليونانيين والأتراك، تاريخنا يقول ذلك.” حتى الآن عدد الناجيين وصل إلى 155، ولكن الأسى يعم الجزيرة حزناً على المفقودين الأجانب وقد أعلنت الحكومة الأمس يوم حداد في الجزيرة. كما ألقي القبض على قبطان القارب وهو تونسي تم ترحيله من إيطاليا في أبريل/نيسان الماضي.
كل هذه المخاطر لا تمنع المهاجرين غير الشرعيين من إفريقيا وآسيا من المغامرة بحياتهم في محاولة لعبور البحر المتوسط المحفوف بالخاطر للوصول إلى أوروبا. مليشيات خارجة عن القانون هي من تقوم بنقل الناس عبر البحر مقابل مبالغ مالية معينة.