عاجل

مبيعات الحاسوب الشخصي تراجعت في جميع أنحاء العالم في الربع الثالث من العام، وللربع السادس على التوالي.
،أحدث المعطيات الإحصائية تشير إلى أن الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية الأرخص ساهمت في هبوط الطلب.

مؤسسة أي دي سي أفصحت عن انخفاض بما يقرب من ثمانية في المائة، إلىواحد وثمانين مليون وستمائة ألف وحدة، في حين قدرت غارتنر التراجع بما يقرب من تسعة في المائة.

التوقعات تفيد بانهيار في سوق الحاسوب خلال ألفين وأربعةعشر ، مع انتعاش ابتداء من عام ألفين وخمسة عشر، مع استبدال كل من الشركات والمستهلكين لأجهزتهم القديمة.
مؤسسة غارتنر ترى ألفين وثلاثة عشر أسوأ، مع استقرار في الإنخفاض العام المقبل ونمو بنسبة من رقم واحد في ألفين وخمسة عشر.