عاجل

تقرأ الآن:

الاقاليم الاوروبية ترفض تحميلها عواقب أداء الحكومات


أوروبا

الاقاليم الاوروبية ترفض تحميلها عواقب أداء الحكومات

خلافات حول اصلاحات مقترحة لنظام المساعدات الذي يمول تنمية الاقليم الاوروبية. المفوضية الاوروبية تريد ربط التمويل بالاداء الاقتصادي للحكومات المركزية، فما ما لم تحترم حكومة ما قواعد اصلاح عجز الموازنة فعندها تحرم اقاليمها من المساعدات.

لجنة الاقاليم الممثلة لمصالحها تعترض بشدة، ويقول رئيسها رومان فالكاريل :“بعض الدول الاوروبية تعتمد لتحقيق النمو على المساعدات المالية للاقاليم بنسبة 60 بالمئة، وبدون هذه الاموال لن تستطيع الاستثمار، لذلك من الضروري ايجاد حل سريع”. مخصصات دعم الاقاليم تبلغ حوالي 325 مليار يورو، وهي حصة كبيرة تشكل تقريبا ثلث حجم الميزانية الاوروبية لسبع سنوات قادمة. أكبر المستفيدين من هذه المخصصات: بولندا، ايطاليا، اسبانيا ورومانيا. التمويل يذهب مباشرة للاقاليم، وليس عبر الحكومات، نظرا للصلاحيات التي تتمتع بها في الدول الاوروبية. دعم الاقاليم ماليا اساسي بحسب عمدة اقليم براتيسلافا في جمهورينة سلوفاكيا، فهو يقول :“ستجدون في مدينتي مشاريع ترفع القدرة التنافسية في مجالي البحث والابتكار، ولدينا معاهد ممتازة في هذين الحقلين تحقق نتائج عالمية، وهذا سيتراجع بدون التمويل الاوروبي للاقاليم”. لتتلقى الاقاليم التمويل عليها الالتزام بشروط عامة حول اوليات انفاقه، كالتوجه الاوروبي الآن لدعم مشاريع تحارب بطالة الشباب.