عاجل

"غرفة عمليات ثوار ليبيا" تتبنى اعتقال رئيس الوزراء علي زيدان

تقرأ الآن:

"غرفة عمليات ثوار ليبيا" تتبنى اعتقال رئيس الوزراء علي زيدان

حجم النص Aa Aa

حادثة اختطاف رئيس الوزراء الليبي على زيدان تأتي بعد موجة من الغضب التي أثارها اعتقال أبو أنس الليبي على يد قوات من الكوميندوس الأمريكي. يوم الاثنين أحرق محتجون في بنغازي أعلام أمريكا، و أطلقوا شعارات تدين الحكومة الليبية لتعاونها مع الأمريكان في حادثة اعتقال أبو أنس الليبي بحسب رأيهم. أبو أنس، و اسمه الحقيقي نزيه عبد الحميد الرقيعي، عضو في تنظيم القاعدة قام الأمريكيون باعتقاله يوم الأحد، و استجوابه في سفينة حربية أميركية في المنطقة بشكل سري لتتم محاكمته فيما بعد. ناطق باسم غرفة عمليات ثوار ليبيا أعلن إن “احتجاز زيدان يأتي بعد تصريح لوزير الخارجية الأميركية جون كيري عن اعتقال أبو أنس الليبي، قال فيه إن الحكومة الليبية كانت على علم بالعملية”. وهو ما تنفيه تماماً الحكومة الليبية.
رئيس الوزراء زيدان أثناء زيارة له إلى المغرب يوم الثلاثاء كان قد حاول تهدئة الجماعات الغاضبة من عملية الاعتقال الأمريكية، و أكد أن المواطنين الليبيين “يجب أن يحاكموا في بلدهم“، وأن “ليبيا لن تسلم مواطنيها للمحاكمة في الخارج”.