عاجل

يتوجه اليوم حوالي مليون حاج إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية، أول مناسك الحج في ظل نقص عدد الحجاج هذا العام بسبب مخاوف من فيروس كرونا وأعمال التوسعة في الحرمين المكي والنبوي. السلطات السعودية نشرت حوالي مئة ألف شرطي لتأمين موسم الحج محذرة في الوقت نفسه من أية تظاهرات أو تحركات سياسية من شأنها أن تصرف زوار بيت الله الحرام عن أداء مناسكهم .
يقول أحد الحجاج:” إذا سوريا في المعاناة فالعرب والمسلمين في المعاناة، نسأل الله أن يفرج على إخواننا في سوريا ويحقن دمائهم”. آخر يضيف:” أنا هنا أدعو لبلدي مصر، لوحدتها واستقرارها وإزدهارها وهذا أهم شيء، أتمنى أن تعود مصر أحسن مما كانت عليه”.
ويعكف الحجاج أيضا إلى شراء بعض المقتنيات كالملابس والحلي لتقديمها كهدايا إلى الأهل بعد الإنتهاء من أداء فريضة الحج أحد الأركان الخمسة في الديانة الإسلامية.