عاجل

تقرأ الآن:

البرازيل : حقل ليبرا البترولي هدية الله


مال وأعمال

البرازيل : حقل ليبرا البترولي هدية الله

هدية الله ! إنه الوصف الذي أطلقه الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا على الحقل النفطي البحري كامبو دي ليبرا، الواقع قبالة الساحل البرازيلي الأطلسي، وفي عمق نحو ستة آلاف متر تحت طبقة سميكة من الملح.

وزير الطاقة البرازيلي يؤكد أن الحقل لن يخصخص :

نحن لن نخصخص الموقع بل على العكس سنستحوذ على هذه الثروة الهائلة الكامنة تحت المحيط والأرض. لن يتأتى شيء إذا ما قبعت الثروة في مكانها .

التقديرات تتحدث عن مخزون يتراوح بين ثمان واثني عشر مليار برميل، في الحقل الأطلسي الواقع على بعد مائة وسبعين كيلومتراً قبالة ريو دي جانيرو، وإنتاج كامن في ألفين وثلاثة وعشرين بنحو مليون وأربعمائة ألف برميل يومياً، سيبدأ على الأرجح بين عامي ألفين وثمانية عشر وألفين وتسعة عشر.

عطاء وعقد التنقيب لا يخضعان للقواعد المعهودة، حيث يحصل الفائز على حقوق الإمتياز لعشرين أو ثلاثين عاما، وتتلقى الدولة مبلغاً معيناً، بل سيكون العطاء المسمى بارتيليا قسمة مناصفة بين الطرفين.