عاجل

تقرأ الآن:

لندن: صفقة مع شركة الكهرباء الفرنسية لبناء محطة جديدة للطاقة النووية


المملكة المتحدة

لندن: صفقة مع شركة الكهرباء الفرنسية لبناء محطة جديدة للطاقة النووية

الحكومة البريطانية تعلن عن عقد شراكة مع شركة الطاقة الفرنسية “اي دي اف“لبناء أول محطة جديدة للطاقة النووية في بريطانيا منذ عشرين عاما، الحكومة البريطانية أشارت إلى أن المحطة ستضم مفاعلين ومن المتوقع أن تعمل لحوالي ستين عاما. رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يقول :“أعتقد أن المثير للاهتمام أن هذه المحطة للطاقة النووية لن تزيد من الأعباء على دافعي الضرائب في بريطانيا، ونحن لن ندفع من أموالهم لبناء المحطة على حساب الخدمات الهامة من المشفيات، والطرق وغيرها بل عملنا على جذب المستثمرين الأجانب والشركات الفرنسية، والشركات الصينية ليستثمروا في البنية التحتية لدينا، وأنا أعتقد أن هذا أمر جيد”.
واستمرت المفاوضات لمدة عام كامل حتى تمت الصفقة لبناء محطة “هينكلى بوينت سي” في سامرست بتكلفة تعادل 26 مليار دولار فى سومرست بجنوب غرب بريطانيا. المنتقدون للصفقة، و منظمات حماية المستهلك دعوا الى إجراء عملية تدقيق، ومراجعة مستقلة بشأن الصفقة التي أشاروا الى أنها قد تجبر المستهلكين إلى دفع سعر أعلى من سعر الكهرباء في السوق منذ عقود.وتدخل المحطة الخدمة في عام 2023 وستوفر المحطة مصدرا نظيفا لطاقة أقل تكلفة بحسب ما أشارت الحكومة البريطانية التي وجهت إليها الانتقادات من قبل الناشطين في مجال البيئة المناهضين للمشروع.