عاجل

تقرأ الآن:

ثمانية قتلى وعشرات الجرحة في تفجير في روسيا يطرح تساؤلات حول تأمين ألعاب سوتشي الأولمبية


روسيا

ثمانية قتلى وعشرات الجرحة في تفجير في روسيا يطرح تساؤلات حول تأمين ألعاب سوتشي الأولمبية

قبل أربعة أشهر فقط على انطلاق الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي في روسيا، التساؤلات تُطرَح حول مدى قدرة موسكو على تأمين هذه التظاهرة الرياضية الدولية الكبيرة.صباح اليوم الاثنين، لقي ستة أشخاص حتفهم وجُرِح ثمانية وعشرون آخرون، من بينهم ثمانية في حالة خطيرة، في تفجير انتحاري داخل حافلة ركاب في منطقة فولْغُوغْراد الروسية، مما يضع موسكو في حرج أمام شركائها في ألعاب سوتشي.الاعتداء الذي يُعدُّ الأكثر دموية في روسيا خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة نفَّذته امرأة داغستانية الأصل في الثلاثين من العمر تُدعى نادية آسيالوفا، يقول المحققون الفيدراليون، في هذه المدينة الصناعية الكبيرة الواقعة جنوب البلاد والمحاذية لشمال القوقاز الذي تنشط فيه مجموعات انفصالية تابعة للتيار السياسي الإسلامي.ىسيالوفا متزوجة من روسي كان يقيم في العاصمة موسكو قبل التحاقه قبل فترة، حسب مصادر أمنية محلية، بالمتمردين في القوقاز.الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سبق له أن واجه خلال الأعوام الماضية تحديات أمنية جاءته من المتمردين الداغستانيين المطالبين بالانفصال عن الاتحاد الفيدرالي الروسي والعودة إلى الشريعة الإسلامية.بوتين أمر بتشديد التدابير الأمنية في منطقة سوتشي.