عاجل

الوالدة البيولوجية للفتاة الشقراء:"أعطيت ابنتي لفقري المدقع وظروفي الصعبة"

تقرأ الآن:

الوالدة البيولوجية للفتاة الشقراء:"أعطيت ابنتي لفقري المدقع وظروفي الصعبة"

حجم النص Aa Aa

لغز الفتاة الشقراء التي انتشرت صورها في مختلف أرجاء العالم بدأ يتضح للسلطات اليونانية، عائلة تعيش في أحد مخيمات الغجر الروم في نيكولاييفو غرب بلغاريا وبعد استجوابها من قبل الشرطة المحلية أكدت أن الطفلة ماريا ابنتها ولقد أعطتها لإحدى جاراتها عندما كانت تعيش في اليونان منذ حوالي أربع سنوات.الأم البيولوجية للفتاة أكدت أنها تخلت عن ابنتها لفقرها المدقع، وعدم توفر الظروف الضرورية لرعايتها برفقة أشقائها الثمانية الآخرين. أم ماريا، ساشا روسيفكا:” لقد كنت أعمل برفقة تلك المرأة، وكنت خائفة على مستقبل أولادي خاصة بعدما تزوجت ابنتي التي كانت تعينني وتركت المنزل. تلك المرأة قالت لي إعطها لي وسوف اعتني بها، وبامكانك زيارتها متى شئت، لكنني لا أملك المال الكافي للذهاب إلى اليونان”.
وكانت الشرطة اليونانية قد ألقت القبض على الزوجين اللذين كانت ماريا تعيش برفقتهما بعدما أثبتت إختبارات الحمض النووي أنهما ليسا الوالدين الحقيقين لها. جيران الزوجين في مخيم الغجر الروم في منطقة فارسالا في اليونان يؤكدون أن الفتاة الشقراء كانت تحظى بحياة طبيعية.
إحدى الجارات تقول:” الطفلة ماريا كان وضعها جيدا هنا، بالطبع لقد اشترتها العائلة. لكن هناك أطفالا يتم شراؤهم لأن العائلات ترغب في التبني. هذه المرأة تبنت ماريا لأن والدتها البلغارية فقيرة وربما لديها مشاكل مختلفة لذلك أرادت إعطاء فتاتها لعائلة جيدة”.الوالدة البيولوجية للفتاة أكدت للشرطة البلغارية أنها تنتظر نهاية التحقيقات لإسترجاع ابنتها ماريا.